الإستبداد وظلم العباد

http://www.youtube.com/watch?v=g1UySxoHr5U&NR=1

تشابة الإستبداد فى الإمبراطورية

التاريخ يكون الراوى الصادق لما يحدث فى السودان بكل الرويات المكتوبة والشفهية المتناقلة بين الأجيال .وتحكى ماساة

شعب طيب سمح الخلق والضيافة أبيض القلب وصافى النية لأ يحغد ولأ يتأمر .شعب يريد ان يعيش فى سلام وبسلام والصبر

يحُل كل المشاكل ويواجح كل الصعاب . قدر الشعب السودانى المتسامح ان يدفع الثمن ويمزق الوطن بعد موجة الجهاد والإستبداد

يوم يتكالب الخارج ويعطى الاوامر للداخل حتى يمزق السودان فى تكرار تاريخى لدولة الإستبداد التركى وكان الدين شعار

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *